جراحة تجميل الأذن

في حين أن العديد من الناس يُولدون مع أذان تحلو لهم فإن البعض الآخر يرغب في إجراء تغييرات على أذانهم بالنسبة لمن كانوا مثار سخرية للآخرين بسبب آذانهم، والكثير منهم من الأطفال, فإجراء العمليات الجراحية لتجميل الأذن يعطيهم فرصة لتحسين مظهرهم واستعادة ثقتهم بنفسهم بين أنفسهم وبين الآخرين.

في هذه العملية الجراحية يتم تثبيت الآذان لتصبح أقرب إلى الرأس، أو بتصغير حجم الآذان الكبيرة.

هذا الإجراء مفيد بشكل خاص للأطفال الصغار في مساعدتهم على تجنب السخرية والاستهزاء من الآخرين, فالأذنان تكادان تكونان نمتا بشكل كامل عندما يصل الأطفال إلى سن أربع سنوات، وهذا هو أنسب سن لعمل تجميل للأذن، وكذلك يمكن أن تتم جراحة تجميل الأذن للبالغين أيضًا، أي إنه تتم في أي سن دون مخاطر.

 يمكن إجراء جراحة تجميل الأذن الخفاشية أو الوطواطية لأي عمر، وخاصة للأطفال بعد سن الرابعة أو ننتظر لحين إتمام السابعة من العمر للطفل لحين اكتمال نمو الأذن وغضاريفها بشكل كامل تقريبًا.

 يمكن لكبار السن أيضًا الخضوع لجراحة الأذن دون الخوف من أي مخاطر إضافية وعادة ما يكون هذا لتعزيز المظهر وزيادة الثقة بالنفس وإن كانت جراحات النحت تفضل عن التشكيل للغضاريف في تلك الحالات:

الشخص المؤهل فعليًا لإجراء الجراحة، وذلك الشخص الذي يرغب في تحسين شكل أو حجم الأذن ويُعاني من إحدى هذه المشكلات:

 أذنان كبيرتان.

 أذنان بارزاتان.

 الأذن المطوية: الأذن على شكل كوب، والطرفان العلوي والسفلي مطويان للداخل.

 الأذن القوقعية: درجة متقدمة من الأذن المطوية.

 أذن ستال أو سبوك (انبعاجات بالحافة الخارجية للصوان).

 أذن الكربتية (عدم وجود منخفض بين الأذن والرأس في مؤخرة الأذن) .

 أذن صغيرة أو غير متكونة (صغر أو غياب الأذن مع أو دون فتحة الأذن الخارجية) وهناك 3 درجات لهذه المشكلة.

 شقوق كبيرة و تجاعيد بصيوان الأذن.

 زوائد جلدية أمام فتحة الأذن (في الخدين تتكون من نتوءات جلدية مع أو دون غضروف).

الشكل المثالي للأذن

لا يوجد شكل مثالي ثابت للأذن، ولكن الأذن المثالية لك هي أن تتناسب مع بقية ملامح وجهك.

عند الولادة، تكون نسبة حجم الأذن هي 66 ٪ من حجم البالغين.

ومع النمو تصل الأذن إلى حوالي 85 ٪ من حجمه الكامل بحلول سن 6 سنوات و90 ٪ فى سن 9 سنوات.

ويتراوح ارتفاع متوسط الأذن للشخص البالغ من 5.5-6.5 سم (15 سنة ذكور و13 سنة للإناث.

وعرضه ما يقرب من 55 ٪ من الارتفاع والبروز الطبيعي للأذن من الرأس هو 1.5 - 2.0 سم أو ما يعادل زاوية 15-20° بين مستوى الأذن ومستوى الرأس الجانبي.

وعند النظر لصورة جانبية نجد أن الأذن يجب أن تنحصر ما بين خطين وهميين الأول يمر في أعلى نقطة للأنف، والثاني يمر مع قاعدة الأنف.

كيف يتم إعادة بناء أو تكوين الأذن؟

 تتم عملية تكوين الأذن خلال ثلاث مراحل أو عمليات مع 3 إلى 6 أشهر بين كل مرحلة.

نوع التخدير هو التخدير العام وكل مرحلة تستغرق نحو ساعتين إلى ثلاث ساعات، وهذ يتوقف على نوع المشكلة.

 

المرحلة الأولى: إعادة إنشاء غضاريف الأذن باستخدام الغضاريف الطبيعية كالموجودة بالقفص الصدري والضلوع أو المواد الاصطناعية.

المرحلة الثانية: نقوم بفصل الهيكل المتكون وما علية من الجلد عن الرأس وتكوين ثنية جلدية خلف الأذن باستخدام رقع جلدية.

المرحلة الثالثة: إعادة تكوين شحمة الأذن وفتحة القناة السمعية الخارجية.

المرحلة الرابعة: إن لزمت قد تكون لتحسين النتائج عن طريق تجميل الأذن السليمة لتحقيق توازن أفضل.

معظم المرضى يمكنهم العودة إلى ديارهم في غضون بضع ساعات بعد الجراحة، وفي معظم الحالات يتم لف رأس المريض بضمادة تتم إزالتها خلال أيام للحفاظ على الجرح من التلوث .

 

الاحتياطات التي يجب على المريض الالتزام بها بعد جراحة تجميل الأذن:

  1.  يجب على المريض تجنب أي شد للأذن أو النوم عليه وللمحافظة على وضعه يتم ارتداء رباط رأسي.
  2.  عادة يمكنك العودة لممارسة الحياة الطبيعية خلال خمسة أيام، وإن كان ينصح الأطفال بالعودة إلى المدرسة بعد مرور سبعة أيام على الأقل.
  3.  بعد إجراء العملية يجب على المريض إبقاء أذنيه ملفوفتين بضمادات شاش لبضعة أيام أو أسابيع، وذلك للتأكد من أن الأذن ثابتة في موقعها الجديد, أما في الليل وقبل النوم فإنه يجب على المريض ارتداء عصبة حول الرأس لشد الأذنين ومنعهما من الميلان أثناء النوم.
  4.  أما بالنسبة لفترة الراحة واستعادة المريض لوضعه الطبيعي فإنها تكون مابين 7-10 أيام بحيث يبدأ المريض باستعادة نشاطه السابق بعد العملية خلال هذه الفترة.

ما هي مخاطر ومشاكل جراحة تجميل الأذن؟

إن المخاطر التي تنطوي عليها عملية جراحية الأذن ضئيلة:

هناك نسبة قليلة من المرضى قد تعاني من تجمعات دموية يمكن إزالتها أثناء المراجعات.

إن التعرض للالتهابات قد يحدث، ولكن يتم تلافي ذلك باستخدام المضادات الحيوية.

الجدير بالذكر أن تركيا تُعتبر من أشهر الدول التي تتخصص في إجراء الجراحات التجميلية المختلفة، وذلك لأنها تمتلك مراكز متخصصة في إجراء هذا النوع من العمليات التجميلية، ومن أشهرها مركز إنترناشونال الذي يُعدُّ من أفضل المراكز في تركيا في إجراء الجراحات التجميلية، لأنه يمتلك فريقًا متخصصًا من الأطباء الماهرين في إجراء هذا النوع من العمليات.

 


مشاركة :

المقالات المتعلقة

إنترناشونال أستاتيك

مركز "إنترناشونال أستاتيك" هو المركز الأكثر خبرةً ونجاحًا في عمليات تجميل الوجه وجراحات تجميل الجسم وعمليات زراعة الشعر في تركيا والشرق الأوسط، خبرته أكثر من 18 عامًا، وأجرينا أكثر من 18 ألف عملية ناجحة، بمُعدِّل نجاح لم يُحققه أي مركز تجميل في المنطقة