مراحل نمو الشعر

يُعاني العديد من الأشخاص من مشكلة الصلع والتي قد تسبب لهم الحرج في بعض الأحيان، حيث يُعدُّ الشعر من أهم علامات الجمال لدى الرجال والنساء على حد سواء ولعلاج هذه المشكلة فقد توصل الطب التجميلي إلى ما يسمى بعملية زراعة الشعر التي تعمل على زراعة الشعر الطبيعي في أماكن الصلع ليعود وينمو من جديد كالشعر الموجود من الأساس، كما يمكن للرجال زراعة الشعر في منطقة الشارب واللحية.

يلجأ بعض المرضى ممن يعانون من الصلع أو الشعر الخفيف إلى عمليات زراعة الشعر، وذلك من أجل تعويض الشعر الذي فقدوه وتعبئة الفراغات الموجودة في الشعر مهما كان حجمها، وعلى الرغم من نجاح هذه العمليات بشكل كبير في زراعة الشعر ونمو شعر جديد فإن ظهور الشعر الجديد لا يتم بين ليلة وضحاها كما يحتاج الشعر إلى أن يمر بمراحل عدة من النمو حتى يغطي المناطق الفارغة من الشعر.

يعتبر تساقط الشعر عند الرجال دائمًا وراثيًّا وهرمونيًّا، ويبدو أن فقدان الشعر الأندروجيني لدى النساء يزداد باستمرار خلافًا لتساقط الشعر المعهود عند المرأة المعروف بالنقصان.

وتشتهر تركيا بإجرائها للعديد من عمليات زراعة الشعر، وذلك لامتلاكها أفضل مراكز زراعة الشعر ومنها مركز إنترناشونال.

ويمتلك مركز إنترناشونال لزراعة الشعر في تركيا فريق من أمهر وأكفأ الأطباء الذين يقومون بإجراء مختلف العمليات الجراحية بشكل دقيق، وذلك من أجل الحصول على رضا المرضى وسلامتهم.

كما أن تكلفة زراعة الشعر في تركيا زهيدة مقارنة بغيرها من الدول الأخرى.

مراحل نمو الشعر بعد الزراعة:

من اليوم الأول إلى اليوم السادس من عملية الزراعة يمكن ملاحظة انتفاخ طفيف في منطقة زراعة بصيلات الشعر، وعادة ما يظهر ذلك مع بداية اليوم الثالث من زراعة الشعر وينتهي بانتهاء اليوم السادس، كما يمكن ملاحظة تساقط لبعض خصل الشعر من المناطق التي تم نزع البصيلات منها، إلا أن ذلك يتوقف مع انتهاء الأسبوع الأول من زراعة الشعر، كما يتحول لون الجلد هناك إلى وردي.

من اليوم السابع إلى اليوم العاشر من عملية زراعة الشعر يبدأ بروز الشعر من البصيلات المزروعة ويمكن أن يصل طولها إلى 2 ملم، مع ضرورة تنظيف الشعر وغسله بالطريقة الصحيحة التي ينصح بها الطبيب وذلك لإزالة القشور المتشكلة على فروة الشعر في تلك المنطقة.

بعد انقضاء شهر من عملية زراعة الشعر يبدأ الشعر بالظهور بشكل واضح في جميع مناطق الزراعة، كما يزداد طوله تدريجيًا، ويمكن ملاحظة ظهور عدد من الحبوب وإفراز الزيوت المستمر في منطقة الجبهة مع الحاجة المستمرة إلى الحكة وعادةً ما يستمر ذلك خلال الشهور الثلاثة الأولى من عملية الزراعة مع بقاء الشعر الجديد رقيقًا وخفيفًا.

من الشهر الخامس وحتى الشهر السادس من عملية الزراعة يكون أغلبية الشعر الجديد قد نما كما يمكن أن يظهر جزء من الشعر على شكل وبر كثيف أو أن يكون ما زال تحت فروة الشعر، كما يصل طول معظم الشعر الجديد من اثنين إلى ثلاثة سم ويصبح أكثر سمكًا وكثافة.

من الشهر الثامن وحتى الشهر العاشر من عملية الزراعة يطرأ تحسن كبير على شكل الشعر كما يزداد طوله وسمكه وتبدأ فروة الشعر بالاختفاء شيئًا فشيئًا.

بعد انقضاء عام كامل على عملية زرع الشعر يمكن ملاحظة نجاح العملية من خلال النظر للشعر بالعين المجردة، وبعدها يزداد طول الشعر بشكل طبيعي كما يمكن قصه أو حلقه بحسب الطريقة التي يرغب بها المريض دون أي آثار سلبية على بصيلات الشعر الجديدة، كما يمكن استخدام منتجات العناية بالشعر العادية عليها دون خوف.

نسب نمو الشعر بعد عملية الزراعة:

واحد بالمائة من الأشخاص ينمو لديهم الشعر بعد عملية الزراعة مباشرة.

خمسة بالمائة يبدأ نمو الشعر لديهم بعد الشهر الثامن من الزراعة. أربع وتسعون بالمائة وهي النسبة المتبقية يبدأ الشعر بالنمو لديهم بالتدريج، حيث يحدث لديهم سقوط للشعر المزروع في أول ثلاثة شهور، ليعود وينمو من جديد بالتدريج بنسبة 30% من الشعر في الثلاثة أشهر التالية وبنسبة 40% في الأربعة أشهر التي تليها حتى يحصل الشخص على الشعر الذي يرغب فيه بعد سنة من عملية الزراعة.

العوامل المؤثرة على نمو الشعر بعد الزراعة:

تنمو بصيلات الشعر المزروعة بنسب متفاوتة، وذلك على أساس الطريقة التي زرعت بها وطبيعة جسم الشخص والمكان الذي زرعت فيه، فمثلًا الشعر المزروع في مقدمة الرأس ينمو بشكل أسرع من الشعر المزروع في النصف الخلفي من الرأس وذلك لأن الشرايين التي تعمل على تغذية بصيلات الشعر موجودة بكثرة في مقدمة الرأس على العكس من المنطقة الخلفية له.

طريقة زراعة الشعر:

يقوم أطباء التجميل بأخذ جزء من بصيلات الشعر الموجودة في الجزء الخلفي من رأس المريض وفصلها بعناية فائقة للحفاظ على جذور الشعر سليمة ومن ثم زرعها في المناطق التي لا يوجد فيها شعر أو الشعر فيها خفيف وذلك بعمل فتحات تبلغ ربع ملليمتر وإغلاقها مباشرة على الشعرة بعد وضعها من دون أي غرز وبذلك يصبح الشعر المزروع جزءًا من فروة الرأس لينمو بشكل طبيعي ويعطي الشعر المطلوب بالكثافة المرغوب فيها.

وتتم زراعة حوالي 4000 إلى 5000 شعرة في كل منطقة، حتى يحصل المريض على النتيجة المطلوبة لتغطية الشعر.

 


مشاركة :

المقالات المتعلقة

إنترناشونال أستاتيك

مركز "إنترناشونال أستاتيك" هو المركز الأكثر خبرةً ونجاحًا في عمليات تجميل الوجه وجراحات تجميل الجسم وعمليات زراعة الشعر في تركيا والشرق الأوسط، خبرته أكثر من 18 عامًا، وأجرينا أكثر من 18 ألف عملية ناجحة، بمُعدِّل نجاح لم يُحققه أي مركز تجميل في المنطقة