تجميل الأنف في تركيا

تجميل الأنف في تركيا

إن تجميل الأنف في تركيا من أكثر العمليات التي يتم إجراؤها، وتُعتبر عمليات تجميل الأنف الأقدم على صعيد التجميل، وشهدت مع تقدم الزمن كثيرًا من التطوُّرات الكبيرة التي شملت عمليات تجميل الأنف الجراحية وعمليات تجميل الأنف دون جراحة، حيث تختلف الطريقتان من حيث طريقة التخدير والوقت الزمني الذي تستغرقه، وكذلك المشكلات التي تتم مُعالجتها من خلال تلك العمليات.

رغم صعوبة عملية تجميل الأنف من الناحية الطبية بين عمليات التجميل فإنها تُعتبر من أسهل العمليات لدى أطباء "الصحة والجمال" نظرًا للخبرة الكبيرة ولعدد العمليات التي أجريت من قبل أطباء التجميل.

يختلف الهدف من العملية بحسب المريض إما لأغراض تجميلية كتكبير أو تصغير الأنف أو إصلاح التشوهات الخلقية أو التشوهات الناتجة عن الحوادث أو لأغراض وظيفية متعلقة بالتنفس إلا أن الثابت أن عملية تجميل الأنف تخلق تغييرًا كبيرًا بشكل الوجه.

تجميل الأنف في تركيا

 

تختلف أنواع عمليات تجميل الأنف في تركيا ما بين:

عمليات تصغير الأنف.

عمليات تصحيح الجسر بين فتحتي الأنف.

عمليات رفع الحواف.

عمليات إخفاء عيوب بروز جسر الأنف.

عمليات إخفاء التجاعيد والتشوُّهات التي من الممكن أن تظهر في منطقة الأنف.

 

أسباب اللجوء إلى عملية تجميل الأنف:

 

  1.  المعاناة من انحراف الأنف والجسر الأنفي.
  2.  انحراف الغضاريف التي تشكل مقدمة الأنف.
  3.  ظهور الجسر الأنفي بشكل واضح.
  4.  تضييق أو توسيع فتحات الأنف.
  5.  ضخامة حجم الأنف.
  6.  ضعف دعامة مقدمة الأنف والحافة الأمامية.
  7.  عدم تناسق حجم الجزء العلوي مع الجزء السفلي من الأنف أو العكس.
  8.  إصلاح انحراف الوتيرة.

وتُعتبر عمليات الأنف الجراحية واحدة من العمليات التجميلية التي تتم من أجل تصحيح المشكلات الخلقية والتشوُّهات التي قد تكون نشأت في الأساس منذ ولادة الإنسان أو حتى نتيجة تعرض الأشخاص لحادث اصطدام بالسيارة أو سقوط على الأنف نتيجة أي نشاط معين، وبالتالي يعاني أولئك الأشخاص من مشكلات تتعلق بشكل أساسي في طبيعة وضعية التنفس الطبيعي التي لا يستطيعون أن ينعموا، بها وبالتالي تكون عمليات تجميل الأنف ذات طابع طبي.

ويمكن عمل تجميل للأنف دون جراحة ويتم عمل تلك العمليات ضمن مراكز تجميل الأنف في تركيا من أجل تجميل شكل الأنف وإخفاء الانحناءات وإعطاء مظهر ناعم ملس وممتلئ يحقق الشكل الجمالي وفق معايير الجمال لدى المختصين في تجميل الأنف.

كما أن مشكلات الجلد الرقيق عند الأنف والذي يقوم بإظهار بروز الجسر العظمي ويؤدي لمظهر غير جميل يمكن علاجها من خلال تلك العمليات.

في كثير من الأحيان يكون مظهر الأنف غير متناسق بطريقة يبدو بها أن الغضروف قد نما نموًا بشكل مائل أو بشكل أكبر مما يجب أن يكون، وبالتالي يتم عمل جراحة تجميلية لإعادة تشكيل الغضروف من خلال عمل شق صغير في أسفل فتحة الأنف ومحاولة تحرير الغضروف من خلال الشق، ولاحقًا يتم تشكيل وتصغير الغضروف وإعادة تثبيته بطريقة مثالية تجعل من مظهر الأنف أصغر ومستقيمًا وبانحناء مثالي.

كما أن التحسن الملحوظ في التنفس وإخفاء صوت الخرير الليلي الذي كان يحدث يبدو واضحًا ويتم عمل هذه العملية ضمن مراكز تجميل الأنف في تركيا تحت تأثير التخدير العام وتحتاج إلى تثبيت ضمادة (جبيرة) لكي يأخذ الأنف شكله ومن الضروري أن يتم إجراء تلك العملية ضمن مركز خبير وعلى أيدي أطباء تجميل متخصصين لأن نسب الفشل في تلك العمليات أو الوقوع في مشكلات وتشوُّهات من نوع آخر تكون كبيرة عند اختيار المركز والطبيب صاحب الخبرة المتواضعة في التعامل بدقة.

وتعتمد تلك العملية على حقن مواد تشبه الجل أو الهلام في الأنف، وتتكون بشكل أساسي من مواد تشبه المواد المشكلة للعظم، أي الكالسيوم، وبالتالي تساهم في إعطاء الأنف ذلك القوام المثالي وتخفي جميع التشوُّهات الشكلية التي قد تكون موجودة.

ويرغب الكثير بتلك العمليات لأنهم يتجاوزون من خلالها عمليات التجميل الجراحية، حيث يمكن أن تتم زيارة أي مركز من مراكز تجميل الأنف في تركيا التي تمتلك التقنيات الحديثة والأخصائيين الذين يتقنون تطبيق حقن مادة (الراديسيس), ويتم عمل تلك العمليات خلال دقائق معدودة ولا تحتاج لإضافة جبيرة، وبالتالي يمكن القيام بإجراء العملية ومن ثم العودة إلى المنزل في ذات اليوم.

وتحتاج في بعض الأحيان تلك التقنية إلى جلسات لاحقة، كما أن المادة المالئة المستخدمة يجب أن تتم إعادة تطبيقها في غضون ما يقارب السنتين.

يُعتبر البوتوكس أيضًا من المواد المالئة المستخدمة في عمليات تجميل الشكل الخارجي للأنف ورفق القوام وإعطائه الملمس الناعم الجميل، ويستخدم أيضًا بشكل أساسي في أعلى منطقة الجسر، أي بين العينين، حيث التجعدات تكثر ويختلف البوتوكس بأنه مادة مستخلصة من البكتيريا وتعمل على منع تقلصات الجلد مع تقدم العمر، وبالتالي تحافظ على الشكل المثالي للأنف.

بينما مادة (الراديسيس) أو ما يعرف بتقنية حقن الفليزر هي مكونات ذات منشأ طبيعي ويعتمد حقن البوتوكس على عدة جلسات، وعادة ما يتم حقن البوتوكس في الأنف ضمن إطار عمليات حقن البوتوكس للوجه بشكل عام، حيث يتم استخدام إبر برؤوس حقن دقيقة وقصيرة ومن خلال جلسة أو أكثر يمكن إتمام العملية، ومن الجدير بالذكر أن العمليات هذه يتم إجراؤها تحت التخدير الموضعي، وبالتالي هي عمليات غير جراحية تستمر لدقائق وتنتهي بعد ذلك دون الحاجة إلى أن يبقى الشخص في المستشفى إطلاقًا.

 


مشاركة :

المقالات المتعلقة

إنترناشونال أستاتيك

مركز "إنترناشونال أستاتيك" هو المركز الأكثر خبرةً ونجاحًا في عمليات تجميل الوجه وجراحات تجميل الجسم وعمليات زراعة الشعر في تركيا والشرق الأوسط، خبرته أكثر من 18 عامًا، وأجرينا أكثر من 18 ألف عملية ناجحة، بمُعدِّل نجاح لم يُحققه أي مركز تجميل في المنطقة