رفع الصدر في تركيا

تختلف عمليات تجميل الصَّدر في تركيا بمسمَّياتها من تكبيرٍ، ورفعٍ، وتصغيرٍ، وشدٍّ، وتهدف بالنهاية لإعطاء شكل جميل للمرأة التي تعتبر الثدي نقطةً مهمةً في جمالها، وكثير من السيدات يُعانين من ضغوط نفسية جرَّاء شكل الثدي؛ من صغر الثدي، أو ترهُّله، أو كبره، ورفع الصدر في تركيا أو التكبير مع الرَّفع من العمليات الجراحية التى تتم لتحسين شكل وحجم الثدي المترهِّل.

ولتكبير الصدر يتم زرع حشوة من السيليكون لملء أو تعويض النقص في حجم الثدي، وأصبحت جراحات رفع الصَّدر من أشهر العمليات التجميلية التى تتم في هذه الأيام.

تخضع النساء لعملية تكبير الثدي عند حدوث تغيير في حجم وشكل الثدي بعد اتِّباع حمية وخسارة كثير من الوزن، كما يحدث بعد الولادات المتكررة والرضاعة، وعمومًا إن كانت المرأة تشعر بالضيق والخجل بسبب صغر حجم الثديين، فينصح بإجراء هذه الجراحة.

تُعرف جراحة شدِّ الصَّدر أو رفع الصدر في تركيا أيضًا باسم تثبيت الثدي، فهي عملية لإعادة تشكيل ورفع الثدي المترهِّل، ويشمل شدُّ الثدي إزالة الجلد والأنسجة في الجزء السفلي من الثدي مع إعادة تحديد مواقع الحلمات.

ويرجع ترهُّل الثدي إلى ارتخاء الأربطة، وذلك بسبب الرضاعة أو تقدُّم العمر، ويُعتبر ترهُّل الثدي الذي يترافق عادة مع الشيخوخة شيئًا سلبيًّا يؤثِّر على ثقة المرأة بذاتها.

ويمكن أيضًا أن يترهَّل الثدي بسبب الاضطراب العاطفي والاكتئاب إذا لم يتم علاجه.

تقوم كل عام نحو 800 ألف امرأة في جميع أنحاء العالم بعملية رفع الصَّدر لاستعادة شبابهنَّ, ورفع الثدي قد يكون أكثر نوع مفضَّل شيوعًا من عمليات تجميل الصدر التي أجريت في جميع أنحاء العالم.

يُفضِّل عديد من النساء في جميع أنحاء العالم القيام برفع الثدي في الخارج نظرًا لارتفاع التكاليف التي يقدِّمها نظام الرعاية الصحية المحلي الخاص بهنَّ.

وتُعتبر جراحة رفع الصدر في تركيا من أكثر العمليات التي تقبل النساء على إجرائها، وذلك بفضل انخفاض تكاليف العمالة مقارنة بالمستوى الطبي المتميز الذي تقدِّمه المراكز والمستشفيات الطبية في تركيا.

فوائد جراحة رفع الثديين:

  1.  زيادة الحجم لتكبير الثدي الصغير للبنات والسيدات بعد التقدُّم في العمر.
  2.  زيادة بروز منطقة الصَّدر لتتناسب مع بقية أجزاء الجسم وتبرز الأنوثة.
  3.  ضبط حجم أحد الثديين المختلفين في الحجم أو الشكل.
  4.  تحسين التهدُّلات التي تحدث للثدي كما بعد الحمل والرضاعة أو التقدُّم بالعمر.

في البداية قبل أي عملية فى منطقة الثدي يجب عمل أشعة على الصدر لتلافي وجود أي مشكلات مسبقة بالثدي.

يختلف نوع التقنية المستخدمة لرفع الصَّدر بحسب درجة التهدُّل ونوع الحشوة ومكانها إذا كان المراد رفع وتكبير الثدي.

وتستغرق العملية ما بين ساعة وساعتين بحسب التقنية المستخدمة، وتتم إما تحت مخدر كلي أو تحت مخدر موضعي مع مهدِّئ.

موضع الفتح الجراحي:

هناك عديد من العوامل التي تحدد مكان الفتح الجراحي منها شكل الثدي ومحيط صدر المريضة وطولها وخبرة الجراح ونوع التقنية إذا كانت رفعًا للثدي فقط أو رفعًا وتكبيرًا للثدي.

وبصفة عامة يكون الجرح من حول الهالة بين الجلد الداكن والجلد الطبيعى اللون، مما لا يخلف مكانه أي آثار للعملية، ولكن يمكن أيضًا إذا كان الرفع معه تصغيرًا لحجم الثدي، فيكون هناك جرح إضافي طولي من تحت الهالة وإلى الثنية الجلدية بين الصدر والبطن.

أما إذا كانت الحشوة المستخدمة للتكبير من السيليكون الرقيق الذي يتم ملؤه بالمحلول الملحي المُعقَّم فيمكن أن يكون الفتح من خلال سُرَّة البطن.

يتم عمل تجويف كمكان لوضع الحشوة، وأيضًا بحسب سن وشكل المريضة يتم وضع الحشوة تحت الثدي مباشرة للحصول على بروز عالٍ أو تحت العضلة للتكبير القليل، ويمكن أن يتم وضع جزء تحت العضلة مع إعادة الشكل لملء النصف العلوي من الثدي، ثم يتم غلق الجروح بطرق تجميلية لتقليل آثارها، ثم يتم استخدام مَشدٍّ خاصٍّ طبي للمحافظة على موضع الزرع وفى بعض الأحيان قد يتم وضع درنقة لتفريغ أى تجمُّع دموي لخارج الجسم.

ستشعر المريضة خلال فترة النقاهة، وبعد رفع الثدي بتمدُّد بمنطقة الصَّدر، وهذا الشعور يستمر لمدة أسبوع لحين التعوُّد عليه، وخاصةً إذا تم التكبير مع الرَّفع، ولكن الشعور بالألم لا يستمر أكثر من يومين ويزول، لذا يجب استخدام بعض الأدوية كمضادات حيوية ومسكنات خلال الأسبوع الأول للوقاية من أي التهابات أو ألم بمكان العملية.

تقوم المريضة في الأسبوع الثاني للعملية بعمل مساج وتحريك للجهاز بطريقة خاصة يتم تدريبها عليها لمدة شهر حتى تحافظ على التجويف الذي وضع فيه الجهاز وتتلافى حدوث أي تكونات للغلاف المنقبض الممثل للمشكلة الأولى لتكبير الثدي.

آثار عملية رفع الصَّدر:

تكوُّن الغلاف المنقبض من المشكلات المتعارف عليها، وخاصة مع النوعيات القديمة من الأجهزة السيليكونية، ولكن تلك المشكلة يمكنك تلافيها بأخذ الحيطة باستخدام الأجهزة الحديثة ذات السطح المُعرَّج وباختيارك للجراح الموثوق فيه، لذلك يُفضَّل الخضوع لعملية رفع الصدر في تركيا.

من أهم نتائج عملية تكبير الثدي الحصول على مظهر طبيعي للثديين، لذا يجب أن يتناسب حجم الثدي بعد تكبيره مع قياسات الجسم، ولضمان أفضل النتائج يجب التشاور مع جراح التجميل.

كما يجب على من تخضع لهذه العملية أن تتحلَّى بالصبر، فقد يتطلب الاعتياد على الشكل الجديد للجسم بعض الوقت قد يصل إلى شهر.

 

 


مشاركة :

المقالات المتعلقة

إنترناشونال أستاتيك

مركز "إنترناشونال أستاتيك" هو المركز الأكثر خبرةً ونجاحًا في عمليات تجميل الوجه وجراحات تجميل الجسم وعمليات زراعة الشعر في تركيا والشرق الأوسط، خبرته أكثر من 18 عامًا، وأجرينا أكثر من 18 ألف عملية ناجحة، بمُعدِّل نجاح لم يُحققه أي مركز تجميل في المنطقة