عملية شدِّ البطن

عملية شدِّ البطن

لكل من يُعاني من ترهل البطن، يمكنكم إجراء عملية شدِّ البطن للتمتع بشكل بطن مسطح من دون أي زيادات.. ويتميز مركز إنترناشونال أستاتيك بأنه المركز الأول في عدد عمليات شدِّ البطن الناجحة.

إذا كنت تعاني من بطن مترهل أو به زيادات جلدية، ولا تعرف الطريقة المثالية للحصول على بطن مشدود ومسطح، يمكن الآن التعرف على عمليات شدِّ البطن وأسبابها، وطريقتها والنصائح اللازمة بعد إجراء الجراحة، حيث يقدم مركز إنترناشونال أستاتيك كل المعلومات حول هذه العملية، لكي تتعرف عليها بشكل أفضل.

ما عملية شدِّ البطن؟

هي جراحة تجميلية بهدف تحسين شكل منطقة المعدة والبطن عن طريق إزالة الجلد الزائد والمترهل بعد عمليات الولادة أو الحمية الغذائية، فهناك ترهلات وزيادات في الجلد لا تستجيب للتمارين الرياضية أو الأدوية العلاجية، ويكون الحل الأمثل لإزالتها هو إجراء عملية شدِّ البطن، ويتخصص مركز إنترناشونال أستاتيك في مثل هذه العمليات، حيث يعتمد في ذلك على أفضل أطباء التجميل في تركيا، ولا تستغرق هذه العملية أكثر من 3 ساعات، يتم فيها إحداث شقوق للأماكن التي سيتم شدُّ الجلد منها، يحصل بعدها المريض على بطن مشدود ومسطح.

أسباب إجراء عملية شدِّ البطن؟

قد يتساءل البعض عن أسباب إجراء عملية شدِّ البطن، وهل تناسب من يعاني من انتفاخ بسيط للبطن مثلًا، وبالطبع الأفضل لعلاج الانتفاخ هو تناول الأدوية المناسبة لذلك، فمثل هذه العملية الأفضل أن تكون لحالة أكبر من ذلك، مثل ترهلات البطن بعد الحميات الغذائية، أو ترهل البطن بعد توقف ممارسة التمارين الرياضية، أو لمعالجة الترهلات الناتجة عن الحمل بعد الولادة، كل هذه الأسباب أقوى لإجراء مثل هذه العملية، أما غير ذلك من الأعراض المؤقتة لانتفاخ البطن، فيمكن معالجتها بدل الخضوع لعملية شدِّ البطن.

هل تناسب عملية شدِّ البطن الرجال؟

بالطبع، تناسب عملية شدِّ البطن الرجال والنساء معًا، فجميع حالات ترهل البطن تتشابه مع الاثنين بخلاف الترهل الناتج عن الولادة، فكثير من الرجال يمارسون الرياضة لفترات طويلة ثم ينشغلون بالعمل أو تحدث إصابة تجعلهم يتوقفون عن ممارسة الرياضة، وينتج عن ذلك ترهل في جميع أجزاء الجسم بصفة عامة، ومنطقة البطن بصفة خاصة، كذلك الكثير من الرجال بعد زيادة جسمهم يلتزمون بحميات غذائية قوية لإنقاص الوزن بشكل سريع مما ينتج عنه ترهل في جلد البطن والعضلات، وفي هذه الحالات يحتاج لإجراء عملية شدِّ البطن، للوصول لبطن مشدود وخالٍ من الترهلات.

هل تساعد عملية شدِّ البطن في إنقاص الوزن؟

قد يعتقد البعض أن عملية شدِّ البطن تساعد في إنقاص الوزن، وأنها بديلة لطرق إنقاص الوزن الأخرى، ولكن هذه المعلومة غير صحيحة، فعملية شدِّ البطن ليس لها علاقة بإنقاص الوزن، وكل ما يمكنها فعله هو شدُّ كل الجلد الزائد أو المترهل، أو الناتج عن خسارة الوزن أو الولادة، قد ينقص من الوزن بعض الجرامات الناتجة عن إزالة جزء من الجلد، ولكنها لا تتدخل في إنقاص الوزن بشكلٍ مباشرٍ.

هل تترك عملية شدِّ البطن آثارًا خارجية ظاهرة؟

يحتاج طبيب الجراحة التجميلية إلى إحداث شق أسفل البطن، ويترك أثرًا خفيفًا بعد إجراء العملية، ويحاول الأطباء أن يجعلوا الشق بحجم صغير قدر الإمكان، ويكون مكانه في منطقة الملابس الداخلية حتى لا يظهر، هذا بالنسبة لإجراء العملية للرجال أو النساء، أما النساء التي سبق لهن الولادة بعملية قيصرية، فإجراء عملية شدِّ البطن يكون من خلال شق الولادة، فلا يحدث الطبيب شقًّا جديدًا ويكتفي بشدِّ الجلد الزائد بالبطن، ومعالجة شق الولادة القيصرية مرة أخرى، وإخفائه قدر الإمكان.

الأدوية والعناية اللازمة بعد إجراء العملية:

يبدأ المريض في تناول المضادات الحيوية والمسكنات عقب زوال تأثير مخدر العملية، وتكون أول زيارة للمتابعة بعد أسبوع من إجراء العملية، ويتم فك الغرز بعد ما لا يقل عن 10 أيام، وقد تظهر بعض الكدمات عقب إجراء عملية شدِّ البطن، وتختفي هذه الكدمات خلال أسبوع أو اثنين على الأكثر، ويجب على المريض عدم استخدام أي كريمات لمُعالجة نُدب الجراحة خلال أو ستة أسابيع من العملية، ويجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي شيء.

نصائح ما بعد إجراء عملية شدِّ البطن:

أهم النصائح التي يجب للمريض الالتزام بها هي الراحة وعدم الخروج للعمل لمدة لا تقل عن أسبوعين، ويجب على المريض أن يرتدي مشد طبي للبطن "كورسيه" لمدة لا تقل عن ستة أسابيع بعد إجراء عملية شدِّ البطن، ويتم تقليل ارتدائه تدريجيًّا، ويجب أن ينتبه المريض لطريقة النوم والاستلقاء، فلا ينصح بوضع الاستقامة، والأفضل أن ينام المريض منحنيًا حتى يلتئم الجرح ولا يتأثر مكان العملية.

وينصح مركز إنترناشونال أستاتيك المريض بعدم التهاون في التنبيهات التي توجه للمريض، لأن أي تهاون قد تحدث آثار جانبية بعد عملية شدِّ البطن، ويجب على المريض أن يلتزم بمواعيد المتابعة مع الطبيب المختص، للاطمئنان على صحة المريض وعلى سلامة الجراحة.

 

مشاركة :

المقالات المتعلقة

إنترناشونال أستاتيك

مركز "إنترناشونال أستاتيك" هو المركز الأكثر خبرةً ونجاحًا في عمليات تجميل الوجه وجراحات تجميل الجسم وعمليات زراعة الشعر في تركيا والشرق الأوسط، خبرته أكثر من 18 عامًا، وأجرينا أكثر من 18 ألف عملية ناجحة، بمُعدِّل نجاح لم يُحققه أي مركز تجميل في المنطقة